country flagEnglish
0
0

بنك إنجلترا يبقي أسعار الفائدة دون تغيير والباوند يصعد

2019-02-07 01:01 pm | المصدر: الاخبار | عدد المشاهدات : 168



قرر بنك إنجلترا  يوم الخميس الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير. توصلت لجنة السياسة النقدية  إلى قرار بالإجماع بالحفاظ على سعر الفائدة القياسي عند 0.75٪ في محاولة لتحقيق هدف التضخم عند 2٪.

كارني: الاقتصاد البريطاني ليس مستعدًا للخروج دون اتفاق 

صرح محافظ بنك إنجلترا مارك كارني يوم الخميس أن الاقتصاد البريطاني ليس مستعدًا بعد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وحيث أن شراكة المملكة المتحدة مع الاتحاد الأوروبي في المستقبل ما زالت غير واضحة ، فإن توقع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يسبب تقلبات قصيرة الأجل وتوترات في قطاع الأعمال.

وقال كارني إن من بين عوامل الخطر المتزايدة لاقتصاد المملكة المتحدة التوترات التجارية المتزايدة ، والظروف المالية الأشد تباطؤا ، وتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي ، مضيفا أن بنك إنجلترا خفض من توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2019 بنسبة 0.5 نقطة مئوية. وأضاف أن التضخم سيتباطأ أكثر في المدى القريب إلى ما دون الهدف بسبب هبوط أسعار النفط ، في حين أن الاستثمار في الأعمال والاقتصاد سيتباطأ في المدى القريب قبل أن يستقر.

من حيث النمو العالمي ، من المتوقع أن يستقر في وقت لاحق من هذا العام ، بعد التباطؤ المستمر ، أشار المصرفي المركزي.

كارني: النظام المالي جاهز لأي من سيناريويهات  خروج بريطانيا

وردا على سؤال حول ما إذا كان يتوقع محادثات البريكست  إلى السلك ، وماذا ستكون التكلفة في نهاية المطاف ، أكد محافظ بنك انجلترا مارك كارني على استنتاج لجنة السياسة المالية ، قائلا إن جوهر النظام المالي جاهز ل "أي شكل من أشكال الخروج  ".

ومع ذلك ، قال ، السيناريو الأكثر احتمالا سيكون "نوعا من الترتيب والانتقال السلس". لاحظ الآن أننا لا نعرف كيف سيبدو هذا التحول. وفي كلمته أمام مؤتمر صحفي ، قال إن الأسر والشركات تأخذ في الحسبان بشكل متزايد عدم اليقين بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ، وهو أحد الأسباب الرئيسية وراء خفض بنك إنجلترا للنمو لعام 2019 "إلى حد كبير".


الباوند يوسع خسائره بعد قرار بنك انجلترا

عوض الباوند البريطاني بعض خسائره  أمام الدولار يوم الخميس بعد أن قرر بنك إنجلترا الإبقاء على سعر الفائدة عند 0.75٪ وحذر محافظ بنك انجلترا مارك كارني من أن اقتصاد البلاد ليس مستعدًا لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

في وقت سابق من اليوم ، سجل الجنيه أدنى مستوى له في أسبوعين بعد صدور بيانات أسعار المنازل التي جاءت أسوأ من المتوقع.
  • انخفض الجنيه الإسترليني بنسبة 0.40٪ مقابل الدولار ليتداول عند 1.2887 في الساعة 1:38 بتوقيت وسط أوروبا ، منخفضًا إلى ما دون 1.29 للمرة الأولى منذ 22 يناير.
  • وانخفضت العملة البريطانية بنسبة 0.52٪ مقارنة بالين لتصل إلى 141.4960 في الساعة 1:40 بتوقيت وسط أوروبا ، بينما أضاف اليورو 0.10٪ مقابل الجنيه.


تحليلات ذات الصلة

تحليل اليورو مقابل الدولار الأمريكي 21 أغسطس

زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي منذ تداولات الجلسة الاسيوية أمس وحتى الجلسة الامريكية يفشل الزوج في الاستقرار اعلى مناطق دعم 1.1081 نتيجة ضعف عزم المشترين. وخلال تداولات وال استريت استقر أعلى مناطق الدعم الأول واستمر في الارتفاع حتى مستويات 1.1106 التي هبط منها نحو مناطق 101090 التي لمسها صباح اليوم. زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي لا جديد يطرأ عليه بالتالي، نظرتنا لاتزال محايدة نتيجة استمرار التداول بين مناطق 1.1106 وحتى…

المزيد من التحليلات

أفضل شركات الفوركس

جميع الحقوق محفوظة
تحذير المخاطرة: التداول في سوق العملات الأجنبية الفوركس يتضمن مخاطر وامكانية خسارة جميع اموالك. لذلك نحن نحرص على تقديم اعلى جودة من الأخبار والتحليلات اليوميه. الأراء الواردة في الموقع تدل على رأي كاتبها فقط وليس أراء الادارة , مع العلم أن الأخطاء واردة وهنالك احتمالية لارتكابها. قبل البدء في تجارة العملات الأجنبية يتعين عليك التفكير بعناية حيال أهدافك الاستثمارية, ومراجعة مستوى الخبرة والرغبة في المخاطرة. في بعض الحالات, ممكن للرافعة المالية العالية أن تؤدي الى خسارة فادحة للأموال المستثمرة, وبالتالي لا يمكنك أن تستثمر بأموال ليس بامكانك تحمل خسراتها. يجب أن تكون على علم بجميع المخاطر المصاحبة لتداول العملات الأجنبية وطلب المشورة من مستشار مالي مستقل إذا كانت لديك أي شكوك. موفع tradingpeek لا يتحمل أي مسؤولية اثر وقوع خسائر مالية للتاجر وتحمل المستخدم كامل المسؤولية عن خسائر ناتجة عن استخدام الاخبار والتحليلات والبيانات كالأسعار.